رئيس لجنة الصحة النيابية النائب عاصم عراجي: الوضع الصحي بات في حالة حرجة

رئيس لجنة الصحة النيابية النائب عاصم عراجي: الوضع الصحي بات في حالة حرجة

31/10/2020 | 08:18

رأى رئيس لجنة الصحة النيابية عاصم عراجي أنه مع وصول العداد الإجمالي لإصابات "كورونا" إلى 40 ألفاومع الزيادة المطّردة في أعداد الحالات الحرجة أنه "لم يعد ثمة مجال للتفاؤل بعدما بات الوضع الصحي حرجًا"، مشيرا إلى أن "ما يزيد الأمر تعقيدا أن البلاد تدخل موجة ثانية من تفشي الوباء وليس هناك من أسرّة عناية متاحة".

وأضاف عراجي في حديث صحافي أن الوضع يتطلب تدخلات فورية مع بداية فصل الشتاء، بدءا بالزيادة العاجلة في أعداد أسرّة العناية الفائقة وفتح أقسام لمرضى كورونا بأسرع وقت في جميع المستشفيات الحكومية والخاصة، على حدٍ سواء".

وبحسب عراجي، تأتي هذه التدخلات في سلّم الأولويات اليوم، وإن كان لا يستبعد إمكانية العمل، بالتوازي، على اتخاذ قرارات أخرى "مصيرية"، ومنها الإقفال العام لمدة تكفي لمحاصرة الفيروس. إلا أن هذا الخيار لا يزال مثار جدلٍ، وخصوصاً في ظل الواقع الاقتصادي الذي تعيشه البلاد من جهة، وفي ظل استحالة تحقيق الهدف كما هو مرسوم إذا ما استمر التعاطي المجتمعي مع فيروس كورونا، كما هي الحال اليوم، ورأى أن هذا الخيار "ضروري، لكنه لن يأتي بالنتيجة المطلوبة من دون تطبيق الإجراءات الوقائية والالتزام الكامل والشامل من الجهات والقطاعات كافة".

وقال : "لم تعد ثمة خيارات أخرى متاحة، فإما التجهّز وإما فلنستعدّ للأسوأ، خصوصاً إذا ما أخذ بالحسبان أن لقاح كورونا لن يصل إلى لبنان قبل منتصف العام المقبل، وذلك بعد التأكد من أنه آمن وفعّال بالدرجة الأولى".

المصدر:صحيفة الأخبار