عين على العدو

مسؤولون صهاينة يرجّحون حل الخلاف حول الحدود البحرية قريبًا

27/07/2022

مسؤولون صهاينة يرجّحون حل الخلاف حول الحدود البحرية قريبًا

 على وقع المخاوف الصهيونية من التهديدات التي أطلقها الأمين العام لحزب الله سماحة السيد حسن نصر الله، نقلت قناة "كان" "الإسرائيلية" في نشرتها أمس الثلاثاء عن مسؤولين في "إسرائيل" اعتقادهم أنّ الخلاف البحري مع لبنان على وشك الانتهاء والتوصل إلى الحل.

وبحسب تقرير القناة، فإنّه من المتوقّع أن يصل المبعوث الأميركي عاموس هوكشتاين إلى لبنان الأسبوع المقبل، حاملًا معه إطار العمل لاتفاق، والذي سيكون في الواقع بمثابة حل وسط بين مطالب الكيان ومطالب لبنان، ولفت التقرير الى أنّ منصة غاز "كاريش" ستكون مدرجة في الأراضي الفلسطينية المحتلة، وستقوم الشركة ذاتها بالتنقيب في كل من الكيان ولبنان، وفق ما ذكر التقرير.

رئيس الشعبة السياسية "الأمنية" في وزارة الحرب سابقًا ورئيس معهد رايخمن للدراسات عاموس جلعاد وفي مقابلة مع "القناة 12" "الإسرائيلية"، قال ردًا على تهديدات السيد نصر الله "الجواب بسيط، وهو أخذ تهديدات نصر الله على محمل الجد، والاستعداد. واذا هاجموا المنصة أو أي منصة أخرى، فإنّ ذلك بالطبع مواجهة يمكن أن تصل الى أبعاد واسعة جدًا".

أما اللواء في الاحتياط وممثّل قبول شكاوى الجنود سابقًا يتسحاك بريك فقال لـ"القناة 12": "لدى حزب الله حوالى 100 ألف صاروخ، لديهم مئات الطائرات المسيرة الموجهة نحو أهداف استراتيجية، وعلى تجمعات سكانية وبالطبع على منصات الغاز التابعة لـ"إسرائيل". هذه الإمكانية بمجرد وجودها يمكن أن تتحقّق".
 

الحكومة الاسرائيليةحقل كاريش

إقرأ المزيد في: عين على العدو

التغطية الإخبارية

مقالات مرتبطة