alahedmemoriz

الخليج والعالم

الولايات المتحدة تتنصّل من جرائمها في سورية

19/05/2022

الولايات المتحدة تتنصّل من جرائمها في سورية

دمشق - علي حسن

في موقف ينسجم مع الطبيعة العدوانية والمتوحشة للولايات المتحدة، أصدرت واشنطن بعد أكثر من عامين من المراوغة والمماطلة تقريرها النهائي بشأن الجريمة المروعة التي ارتكبها سلاح الجو الامريكي في بلدة الباغوز، والتي أدت الى مقتل عشرات المدنيين من نساء وأطفال.

وفي مؤتمر صحفي عقدته الخارجية الامريكية لعرض نتائج التحقيق الذي اجراه قائد القوات البرية الأمريكية الجنرال مايكل جاريت بشأن الحادث، برَّأ التقرير الضباط والجنود والطيارين الأمريكيين من دماء الضحايا.

واعتبر جاريت أن "الغارات التي نفذتها الطائرات الأميركية والتي تسببت بالمجزرة، لا تعتبر انتهاكا لقوانين الحروب"، مضيفًا أن "تلك الغارات جاءت لدعم مقاتلي "قسد" على الأرض وانها تتماشى مع قواعد الاشتباك المعمول بها".

وفي معرض تبريره لنتائج التحقيق، قال الناطق باسم وزارة الخارجية الأميركية جون كيربي للصحفيين بعد عرض النتائج: "على الأقل نخرج هنا أمامكم ونتحدث عن الخسائر في صفوف المدنيين، لا يمكنكم سماع ذلك من وزارة الدفاع الروسية"، مؤكدًا أن "التقرير خلص الى عدم وجود انتهاك لقانون الحروب، وما من داع الى تحميل مسؤولية ما حدث على شخص ما بصورة فردية".

وقد رأى المحلل السياسي عيسى عيسى في حديث لموقع "العهد الإخباري" أن "هذا التحقيق يؤكد المؤكد في حجم الجرائم والانتهاكات المرتكبة بحقنا وبحق الشعوب الأخرى على يد الولايات المتحدة، وهي جريمة تضاف الى سلسلة الجرائم المباشرة التي ارتكبتها بحق السوريين منذ تدخلها المباشر في سورية بحجة مكافحة الإرهاب خلال العام 2014، وإن كانت جرائمها غير المباشره أشد وادهى من خلال زعزعة الأمن والاستقرار في سورية وايصالها إلى حالة الفوضى والخراب الذي وصلت إليه".

ولفت عيسى إلى أن "الجديد في الأمر هو إشادة الناطق باسم الخارجية الامريكية بجرائم بلاده من خلال اتهام الآخرين"، مشددًا على أنه "لا يجوز باي حال من الأحوال المقارنة من خلال توجيه اتهامات غير مؤكدة للآخرين، وهي بكل الأحوال لا تبرر ارتكاب الولايات المتحدة للجرائم، كما ان ملايين العراقيين الذين قتلتهم امريكا منذ احتلالها للعراق خلال العام 2003 تغلق اي باب للمقارنة، فالولايات المتحدة هي رائدة الارهاب بلا منازع".

وشدد عيسى على "ضرورة ملاحقة مجرمي الحرب الأمريكيين في كل المحافل الدولية وعدم السماح لهم ان يكونوا الخصم والحكم في الوقت نفسه".

وكانت الطائرات الأمريكية قد نفذت مجزرة مروعة بحق المدنيين في مخيم للاجئين في بلدة الباغوز خلال العام 2019، ما أدى إلى استشهاد 80 مدنيا من النساء والاطفال .

الولايات المتحدة الأميركية

إقرأ المزيد في: الخليج والعالم