40spring

الخليج والعالم

موسكو: لدينا ذخيرة كافية لإتمام عملياتنا في أوكرانيا

09/05/2022

موسكو: لدينا ذخيرة كافية لإتمام عملياتنا في أوكرانيا

أعلن نائب رئيس الوزراء الروسي، يوري بوريسوف، أنه توجد لدى روسيا كمية كافية من الصواريخ والذخيرة عالية الدقة لتنفيذ كل المهام المطروحة أمام القوات الروسية، نافيًا بذلك ما أعلنته وزارة الدفاع البريطانية عن نفاد ذخائر روسيا الموجهة بدقة.

وأشار بوريسوف، في حديثه لوكالة "إنترفاكس"، اليوم الاثنين، إلى أنّ كلّ أنواع الأسلحة الروسية عالية الدقة، أكدت ميزاتها القتالية أثناء النزاع في أوكرانيا.

وأكّد نائب رئيس الوزراء الروسي، "المجمع الصناعي العسكري" يزوّد الجيش الروسي بـ"جميع الصواريخ الضرورية بالكميات المطلوبة".

وقال بوريسوف: "إن المعلومات المتوفرة لدى وسائل الإعلام الغربية حول استنفاد الموارد العسكرية الروسية لا تتفق مع الواقع، وإنّ مخزون الأسلحة في القوات الروسية المسلحة سيكون كافيًا لتنفيذ جميع المهام المطروحة أمامها".

وأضاف بوريسوف: "أكّدت جميع أنواع الأسلحة الروسية عالية الدقة خصائصها القتالية، مما جعل من الممكن إصابة منشآت البنية التحتية العسكرية في جميع أنحاء أوكرانيا بدقة عالية"، مشيرًا إلى أنّ روسيا تعمل حاليًا على تحديث هذا النوع من الأسلحة.

وكان الجيش البريطاني حذّر من "نفاد ذخائر روسيا الموجهة بدقة، ما يعني أنّ موسكو ستتّجه بشكل متزايد إلى استخدام صواريخ وقنابل غير دقيقة، والتي قد تتسبب في دمار واسع النطاق".

وأدلت وزارة الدفاع البريطانية بهذا التعليق اليوم الاثنين في تقرير استخباراتي يومي تقدمه عبر موقع تويتر، وقالت: إنه "رغم ادعاء روسيا أنّ المدن الأوكرانية ستكون في مأمن من القصف، فإنّ استخدام الذخائر غير الموجهة يشكل خطرًا متزايدًا".

وجاء في التقرير أيضًا أنّه "مع استمرار الصراع بما يتجاوز التوقعات الروسية قبل الحرب، يحتمل أن يكون مخزون روسيا من الذخائر الموجهة بدقة استنفد بشدّة. هذا يجبر على استخدام ذخائر متاحة بسهولة، ولكنها قديمة وأقل موثوقية وأقل دقة ويسهل اعتراضها".

كانت وزارة الحرب الأميركية "البنتاغون"، أعلنت على لسان مسؤول كبير فيها، في آذار/ مارس الماضي أنّ الذخيرة الموجهة بدقة تنفد من روسيا، التي أطلقت عملية عسكرية واسعة في أوكرانيا، يوم 24 شباط/ فبراير الماضي ولا تزال مستمرة حتى اليوم.

بريطانيا

إقرأ المزيد في: الخليج والعالم