الخليج

ازدواجية أمريكية مع الأحكام التعسفية في السعودية

07/10/2021

ازدواجية أمريكية مع الأحكام التعسفية في السعودية

أيّدت محكمة الاستئناف السعودية حكمًا على المواطن عبد الرحمن السدحان بالسجن 20 عامًا، إضافةً لمنعه من السفر 20 عامًا بعدها.

السدحان حوكم بتهم الإرهاب وهو ما بات متوقّعًا إثر ممارسة أي نشاط سياسي يعارض النظام عبر "تويتر" أو أية شبكة أخرى، لكن المفارقة هذه المرة أن الولايات المتحدة سارعت الى التعليق على الخبر، ما يُثبت أن الإدارة الأميركية تتعاطى مع موضوع الحريات والأحكام التعسفية في السعودية بازداوجية، إذ تتغافل عن الإعدامات المستمرّة في المملكة والتي كان آخرها ما جرى قبل يومين مع الشاب مسلم المحسن الذي أُعدم بالسيف، فيما تتحرّك من أجل السدحان فقط لأنه نجل مواطنٍ أميركي.

وزارة الخارجية الأميركية عبّرت عن "خيبة أملها" إزاء تقارير تأييد الحكم وعن قلقها من تعرض السدحان لسوء المعاملة.

وأشارت الخارجية الأميركية إلى أنها راقبت قضية السدحان عن كثب، معتبرةً أنه مارس حقه في حرية التعبير سلميًا.

وأعربت رئيسة مجلس النواب الأميركي نانسي بيلوسي عن حزنها بسبب ما أسمته "الحكم الوحشي" على عامل الإغاثة عبد الرحمن السدحان وتأييده.

وقالت عبر حسابها على "تويتر" إنه "يجب إدانة اعتداء السعودية على حرية التعبير وانتهاكات حقوق الإنسان من قبل كل المحبين للحرية".

السعوديةالولايات المتحدة الأميركية

إقرأ المزيد في: الخليج

التغطية الإخبارية

مقالات مرتبطة