عين على العدو

 تبادلٌ للنار بين الأردن والاحتلال.. ماذا حصل؟

09/06/2021

 تبادلٌ للنار بين الأردن والاحتلال.. ماذا حصل؟

ذكرت صحيفة "معاريف" الإسرائيلية أن حادثًا أمنيًا غير اعتيادي وقع على الحدود مع الأردن، وشمل تبادل إطلاق نار بين دورية تابعة للجيش الاسرائيلي ودورية أردنية، وذلك إثر خطأ في تحديد الهوية، وأسفر عن إصابة جندي إسرائيلي.

وأضافت الصحيفة أن الحادثة وقعت ليلة الخميس - الجمعة الماضية وكشف عنها أمس فقط، وقد حدثت في المنطقة التي لا يوجد فيها جدار حدودي بين الأراضي المحتلة والأردن التي يبلغ طولها عشرات الكيلومترات شمال مستوطنة إيلات، وذلك بعد رصد سيارة مشبوهة في المنطقة الحدودية وتوجّه دورية إسرائيلية مسؤولة عن المنطقة إلى هناك.

وبحسب الصحيفة، في البداية، لم تُميّز الدورية الاسرائيلية أي شيء، لكنها أبلغت عن سماع أصوات باللغة العربية وسيارة تقوم بتشغيل محركها. الضابط المسؤول عن الوحدة أبلغ القيادة وتلقى موافقة على تنفيذ عملية اعتقال مشبوه وإطلاق نار في الهواء. في هذه المرحلة فهمت الدورية الأردنية انه يتم إطلاق النار تجاهها وردّت بإطلاق نار مباشر على الدورية الإسرائيلية.

وذكرت الصحيفة أن المسافة بين الدوريتين كانت قريبة جدًا.

ويجري التحقيق الآن كيف تسبب الحدث بإصابة الجندي، والتي على ما يبدو بسبب قيام الآلية الأردنية بدهس قدمه. وفي مرحلة مبكرة نسبيًا فهمت الدورية الإسرائيلية أن الأمر يتعلق بدورية أردنية، وأوقفت القوات إطلاق النيران والتي لم تؤدّ إلى وقوع إصابات.

وأضافت الصحيفة أنه في الأيام الأخيرة بعد الحدث يجري تحقيق مشترك بين جيش العدو والجيش الأردني الذي ينشط في المنطقة، بهدف ضمان ألا يتكرر مثل هذا الحادث مجددًا.

وفي السياق، أكد الجيش الإسرائيلي للصحيفة التفاصيل التي ذُكرت في التقرير، وقال: "عناصر الجيش الإسرائيلي بدأوا إجراءات اعتقال مشبوه بعد ان اعتقدوا انه قوة مشبوهة. أيضًا الجيش الأردني نفّذ نفس الإجراء بعد عدم تعرفه على انتمائهم. وبعد ان تأكد الجانبان من انها قوات عسكرية، قوات الجيش الاسرائيلي والقوة الأردنية توقفت عن الاتصال".

الأردنجيش الاحتلال الاسرائيلي

إقرأ المزيد في: عين على العدو

التغطية الإخبارية

 

مقالات مرتبطة