آراء وتحليلات

دروس وعبر من الحراك الشعبي في لبنان

04/03/2021

دروس وعبر من الحراك الشعبي في لبنان

محمد زكريا عبّاس

حصل ما هو متوقّع في لبنان، انفجر الشارع على وقع ملامسة سعر الدولار الأميركي عتبة الـ 10 آلاف ليرة لبنانية، رغم أنّ سعر الدولار لم يرتفع كثيراً عن الأيام القليلة التي سبقته. لكن المؤكّد أنّ وضع معيشة غالبية اللبنانيين وصل إلى مرحلة صعبة جدًا تُنذر بالأسوأ. وربّما ما تحمله الأيام المقبلة سيكون أقسى بكثير.

تمّ قطع الطرقات على امتداد الساحة اللبنانية، في صورة أعادت إلى الأذهان بعضًا من مشاهد 17 تشرين الأول من عام 2019. وعلى هذا النحو لا بدّ من التذكير والأخذ بعين الإعتبار بعض الدروس والعِبَر التي تعلمناها من التحرّكات السابقة، على قاعدة "فَذَكِّرْ إِن نَّفَعَتِ الذِّكْرَى":

أولاً: من حقّ الناس أن تعبّر عن وجعها وحالتها التي تسوء يومًا بعد يوم لكن بشكل حضاري وسلمي بعيدًا عن العنف وأذية المواطنين.

ثانيًا: لا يمكن لأحد بالشكل العام أن يصنّف النّاس التي نزلت إلى الشوارع حسبَ معاييره، لأنّه من الصعب معرفة ما هي نوايا الأفراد الشخصية، وخاصة في ظلّ وضع اقتصادي يحمل الكثير من الفرضيات.

ثالثًا: كي لا نُلدغ من جُحرٍ مرّتين. يجب التوقف عند بعض الأمور:

1. قد يحرّك الوضع المعيشي الصعب الكثير من الناس من دون أيّ دوافع أخرى.
2. هناك قوى سياسية وأحزاب جاهزة دومًا لاستغلال هذه التحركات العفوية عبر المشاركة فيها وإعطائها زخماً أكبر تمهيداً للإستغلال الأكبر في مراحل قادمة.
3. تلك الأحزاب السياسية وخاصة المحسوبة على بقايا 14 آذار تعمل على الزجّ "بشعارات سياسية" بعيداً عن المطالب المعيشية، وخاصة فيما يتعلّق بالتهجّم على سلاح المقاومة!.
4. المتضرّر الأوّل من قطع الطرقات العشوائي، وإن كان بسبب الغضب والألم والجوع، هو المواطن الساعي يومياً لتحصيل قوت يومه، فيما التجّار المحتكرين، وأصحاب المصارف والمسؤولين في الدولة وخاصة عن ارتفاع سعر الدولار لا يتمّ قطع الطرق عليهم، ولا التّوجه بالشعارات ضدهم، وإذا حصل ذلك يكون بشكل خجولٍ جداً.
5. أفق استمرار التحرّكات في الشارع من دون رؤية واضحة من الصادقين فيه، سيساعد أكثر الأحزاب المستغلّة له في توجيه التحركات نحو أهدافها.
6. توقيت قطع بعض الطرقات وتوقيت التحرّكات في بعض الساحات، خاصة بعد الساعات والأيام التي تلي التحرّكات الأولى العفوية، يخضع في أغلب الأحيان  لتوجيه غرف سوداء للأحزاب السياسية المستغلة لوجع وصرخة النّاس، تستخدمه حسب أجنداتها.
7. تركيبة لبنان الطائفية حتى الآن ما زالت قوية ومتماسكة، وهي التي تساعد منظومات الفساد في السلطة على الصمود. ونحتاج مزيداً من الوقت للتخلّص من هذا الأمر، والذي يكون فيه الوعي والمعرفة من المرتكزات الأساسية بعيداً عن التعصّب والجهل والتّبعية العمياء للزعيم.
8. ممارسات بعض وسائل الإعلام اللبنانية التي تفتح الهواء للمحتجّين وتغطي الأحداث التي تتناسب مع توجهاتها، وتحاول توجيه المتظاهرين نحو أهداف محددة، ليست بريئة. وهي تنسّق مع الغرف السوداء بسبب وجود مصالح مشتركة مادية وسياسية ضدّ المقاومة وضدّ رئيس الجمهورية. وبحسب تصريح نائب الأمين العام لحزب الله لقناة الميادين (الأربعاء 3 آذار 2021)، فإنّ لدى الحزب معلومات مؤكدة أنّ السفارة الأميركية تعاقدت مع وسيلتين إعلاميتين لبنانيتين، وتدفع لهما أموالاً مقابل تقارير تمس بحزب الله بشكل سيء. (وهنا نستذكر الـ 10 مليار دولار التي تكلّم عنها "ديفيد هيل" من أجل دعم منظّمات المجتمع المدني وبعض القوى في لبنان ضد حزب الله).
9. يحقّ للعديد من الأطراف المحلية وعلى رأسها المقاومة أن يكون لديها حذر شديد من أيّ حركة تحصل في الشارع لأنّ أبواب الإستغلال ضدّها مفتوحة، وخاصة أنّ الميدان الوحيد المتبقي لمواجهتها بحسب المستغلين وأمنياتهم هو عبر تنفيذ "انقلاب شعبي" عليها تكون رافعته الهموم المعيشية والضغوط الاقتصادية على الناس، بعد تشويه صورتها وتحميلها مسؤولية حماية الفساد في لبنان.

لا يمكن لأحد التنبؤ مطلقاً بما ستؤول إليه الأمور في القادم من الأيام. لكن في ظلّ التجارب السابقة، والحملات الموجّهة لخدمة أهداف سياسية، ومع أهمية السعي لإيجاد حلول سريعة للتخفيف من عبء المعيشة على الناس، يبقى العقل المستند على قوة المنطق وتمييز الحقائق هو القائد الذي يجب أن يسير خلفه كل خائف على المقاومة، يعاني من أوضاع معيشية صعبة.

حزب اللهالدولاراميركاوسائل الإعلام

إقرأ المزيد في: آراء وتحليلات

التغطية الإخبارية

 

مقالات مرتبطة
افتتاح معرض الرسم الفني للشهداء مفقودي الأثر في النبطية
افتتاح معرض الرسم الفني للشهداء مفقودي الأثر في النبطية
حزب الله مع الناس.. 18177 مستفيدًا في صيدا خلال آذار
حزب الله مع الناس.. 18177 مستفيدًا في صيدا خلال آذار
حزب الله إلى جانب الناس .. ترميم وبناء منازل في الجنوب
حزب الله إلى جانب الناس .. ترميم وبناء منازل في الجنوب
 آلاف الخدمات لحزب الله في صيدا
 آلاف الخدمات لحزب الله في صيدا
الوعد الصادق بنسخته الاقتصادية‎
الوعد الصادق بنسخته الاقتصادية‎
مبادرة اجتماعية من "تيار الكرامة" في طرابلس: تأمين مساعدات تركية ستُوزّع على الفقراء
مبادرة اجتماعية من "تيار الكرامة" في طرابلس: تأمين مساعدات تركية ستُوزّع على الفقراء
هل تصبح الطبابة في لبنان حكراً على الأغنياء؟
هل تصبح الطبابة في لبنان حكراً على الأغنياء؟
"الدعم باقٍ لشهرين" .. ماذا بعد تحذير وزير المالية؟
"الدعم باقٍ لشهرين" .. ماذا بعد تحذير وزير المالية؟
وزني: المال المخصص لتمويل الواردات سينفد بحلول نهاية أيار
وزني: المال المخصص لتمويل الواردات سينفد بحلول نهاية أيار
الرئيس الأسد: معركة سعر الصرف في سوريا حرب نفسية
الرئيس الأسد: معركة سعر الصرف في سوريا حرب نفسية
قتيل ومصابان بجروح بليغة جراء إطلاق نار في فيرجينيا الأمريكية
قتيل ومصابان بجروح بليغة جراء إطلاق نار في فيرجينيا الأمريكية
الوثيقة الموقعة بين إيران والصين: صعود الشرق.. وأفول أمريكا
الوثيقة الموقعة بين إيران والصين: صعود الشرق.. وأفول أمريكا
اتهام أمريكي مباشر للسعودية بارتكاب جرائم حقوقية
اتهام أمريكي مباشر للسعودية بارتكاب جرائم حقوقية
بايدن يسعى لتحريك عجلة المفاوضات مع إيران
بايدن يسعى لتحريك عجلة المفاوضات مع إيران
 أين يكمن التشابه بين التنظيمات الإرهابية والعنصريين البيض؟
 أين يكمن التشابه بين التنظيمات الإرهابية والعنصريين البيض؟
"التسلط" السعودي على الاعلام اللبناني: "النهار" بأمر فرحان
"التسلط" السعودي على الاعلام اللبناني: "النهار" بأمر فرحان
"ام تي في" تقسّم لبنان طائفيًا.. وحديث عن الفدرلة!
"ام تي في" تقسّم لبنان طائفيًا.. وحديث عن الفدرلة!
الممارسة الإعلامية خارج القانون وتوغل في التوحّش
الممارسة الإعلامية خارج القانون وتوغل في التوحّش
"العهد" يكشف كذب قناة المرّ!
"العهد" يكشف كذب قناة المرّ!
أبواق بَخْسة.. ومقاومة أبيّة عزيزة 
أبواق بَخْسة.. ومقاومة أبيّة عزيزة