العالم

"كورونا - فرنسا": إغلاق شامل مجدداً .. وشغبٌ في باريس احتجاجاً

30/10/2020

"كورونا - فرنسا": إغلاق شامل مجدداً .. وشغبٌ في باريس احتجاجاً

تظاهر محتجون في العاصمة الفرنسية باريس ضد قرار الحكومة فرض إغلاقٍ شاملٍ في عموم البلاد مساء أمس الخميس، على خلفية ارتفاع وتيرة تفشي فيروس كورونا.

وأفادت وسائل إعلامية أنَّ باريس شهدت حالات شغبٍ حيث أطلق المحتجون ألعابًا نارية، وقلبوا صناديق النفايات، واعتدوا على مقهىً وسط العاصمة، فيما استخدمت الشرطة الغاز المسيل للدموع لتفريقهم واعتقلت عددًا منهم.

في غضون ذلك، أكدت تقارير صحفية أن الكثيرين من سكان باريس يغادرون المدينة بشكل جماعي، مع بدء إجراءات الإغلاق، ما تسبب في ازدحامات مرورية في ضواحي العاصمة يصل طولها الإجمالي الى 500 كلم.

وبدأت فرنسا بدءاً من اليوم الجمعة إغلاقًا جديدًا حتى الأول من كانون الأول/ديسمبر على الأقل، بهدف احتواء الموجة الوبائية الثانية التي "ستكون بلا شك أكثر فتكاً من الأولى"، وفق ما أعلن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون.

وكان قد حذَّر ماكرون الأربعاء الفائت من أنّ بلاده قد تسجّل 400 ألف وفاة إضافية على الأقل في غضون أشهر في حال عدم التحرك، رافضًا ترك الفيروس يتنقل (المناعة الجماعية) لأنَّ المجلس العلمي قيّم تبعات هكذا خيار على أنها "لا ترحم"، وفق تعبيره.

وسجلت فرنسا أمس الخميس 47,637 إصابةً جديدة بفايروس كورونا ليصل العدد التراكمي للمصابين إلى 1.28 مليون حالة.

فرنسافيروس كورونا

إقرأ المزيد في: العالم

التغطية الإخبارية

 

مقالات مرتبطة