التطبيع خيانة

العالم

الأزهر يدين "الحادث الإرهابي" في فرنسا

17/10/2020

الأزهر يدين "الحادث الإرهابي" في فرنسا

دان الأزهر الشريف "الحادث الإرهابي الذي وقع في العاصمة الفرنسية باريس"، وأكَّد في بيان رفضه لهذه الجريمة النكراء ولجميع الأعمال الإرهابية.

وشدَّد على أن القتل جريمة لا يمكن تبريرها بأيّ حال من الأحوال، لافتًا إلى دعوته الدائمة إلى نبذ خطاب الكراهية والعنف، أياً كان شكله أو مصدره أو سببه، ووجوب احترام المقدسات والرموز الدينية، والابتعاد عن إثارة الكراهية بالإساءة للأديان.

ودعا الأزهر إلى ضرورة تبني تشريع عالمي يجرم الإساءة للأديان ورموزها المقدسة، والتحلّي بأخلاق وتعاليم الأديان التي تؤكد على احترام معتقدات الآخرين.

وكانت النيابة العامة لمكافحة الإرهاب في فرنسا قد أعلنت، أمس الجمعة، أنها فتحت تحقيقاً إثر "قطع رأس رجل" في كونفلان سان أونورين قرب باريس، وإصابة المشتبه به بجروح بالغة برصاص الشرطة في مدينة مجاورة.

فرنسامصر

إقرأ المزيد في: العالم

التغطية الإخبارية
مقالات مرتبطة