ولادة الرسول وأسبوع الوحدة

نقاط على الحروف

وسأبصر حين أرى وجه أمي

12/10/2020

وسأبصر حين أرى وجه أمي

الى الأسير الذي فقد البصر في زنازين الاحتلال الصهيوني محمد براش ..
أرسل رسالته لأخيه لكي لا يخبر أمه أنه كفيف ويوهمها انه يراها على شباك الزيارة.
محمد براش..
وصلتنا رسالتك.. من بين مفاصل الحديد.. تناثرت كلماتك.. وجدا وعنفوان.
رحنا نجمعها وردة وردة.. وفي كل وردة أنة.. وانتصار.
وانت قلت..
(لا تقولوا لأمي اني اصبحت كفيفا..)

من قال.. أنك الكفيف.. وأنت هامة المجد وأنت البصير وأنت تبصرنا وتبصر عيوننا.. والخليل.. والجليل
وانت ترى وجه الاقصى.. ونشيد بيسان والجليل.. وحيفا ونوارس العشق على الشطآن وانت  ليمون يافا.. كلما فاض الرحيق من رئتيك فاح عطر البيارات والمساكب الجميلة..
وانت زيتون الخليل.. تسقي قناديل وجعنا لتستفيق قلوبنا على دهشة سراجك..
وانت غزة.. تتمرد على الحصار والقيد..
وانت جنين تولد مع البنادق وتهاجر..
ويا محمد الأسير..
وانت تقف على الشباك. شباك الانتظار ونحن نقف على شباك قلبك علنا نرى وجه امك وهو يضيء.. ولقد أضاء انظر لترى .
 انظر اليها انت تراها ايقونة نور وجلباب مهاجر الى شباك الأسير.. المنتظر وجه أمه كي يراه..
انظر.. الى صور اخوتك وجيرانك والحارات القديمة..
لا تقولوا لها..وماذا نقول وانت الذي ترى من نوافد قلبك المشهد..وأمك .. وفلسطين
تراه يا محمد..
تراه من يرسم صورة الام
الواقفة على نوافذ الزنزانة تنتظر الحبيب ليقترب أكثر فأكثر..
وثلاثون بابا وقلبك يصل..
ثلاثون.. ودمعة الام تمزق وجه الحديد..
تراه.. يا محمد براش من يكتب المشهد وأنت تنظر وهي تنظر وهي لا تدري انك هناك قد أطفأوا عينيك..
وأنت تردد.. ما قاله السياب:
ان العيون التي أطفأت أنجمها
عجلن بالشمس ان تختار دنيانا.
ثلاثون بابا كما قلت من البيت .
وانت وصلت وصبرك والمك حكاية لا يمجدها قلم ولا كتاب
من يكتب عن الالم..
من.. تراه من يكتب عن هامة سرقوا منها العينين..
ولا زال ينتظر هناك على شباك الانتظار.. والام تحمل زادها..
ولدي.. قلبي اني انتظرك..بين بين حارتين.. وبين شجرتين..
واحنو على قلبك ليستفيق الورد الجوري..
قال محمد.. يا أمي ادنو منك كلما طار طائر واشتعلت النار في عيني ولسعتني الاسلاك بين اضلعي.. ادنو منك في صلواتي الخمس..
أماه.. قولي حلفتك ما لون المطر.. والشجر.. حلفتك ماذا قال لك النهر.. حين رآني على صهوة القمر..
أماه انتظرك لا تغلقي قلبك.. فأنا لا أرى الا وجهك.. وبعده لا أرى.
اتركي وجهك على شباك الانتظار ..
لأرى.. كل مرايا الوطن.. وشوارع المخيم وكل الصور..
ولأراك تأتين.. كالشمس كالمطر ..
قولوا لأمي . اني اراها..
لا تنتظري كثيرا.. وجهك غدا..
هو البصر.. وعيوني لا ترى..
الا أمي...
وأمي أجمل قمر..
على شباك الزيارة..
أمي أجمل من كل الزهر..
أمي ..أجمل من القمر..
وسأبصر حين يأتي وجه أمي
وأعود أغيب كالقمر.. في غياهب الزنازين..
وتأتي أمي ويكتمل القمر..
             
عماد عواضه

 

فلسطين المحتلةالأسرى

إقرأ المزيد في: نقاط على الحروف

التغطية الإخبارية
مقالات مرتبطة