ترقبوا الكلمة المتلفزة للأمين العام 13032020

خاص العهد

"سلامتك أمانة".. حتى في محطات المحروقات

25/03/2020

"سلامتك أمانة".. حتى في محطات المحروقات

ايمان مصطفى

يواصل فيروس "كورونا" حبس أنفاس اللبنانيين، في الوقت الذي تفرض فيه الحكومة قيودًا مشددة للحد من انتشاره. فلم يعد الفيروس مجرد وباء يتعامل معه الأطباء، بل أصبح "بُعبعًا" يتصدى له المواطنون من خلال الوقاية، والتعقيم، والحجر المنزلي. شركة "الأمانة" للمحروقات كانت سبّاقة باتخاذ إجراءات مكثفة في كافة محطاتها منذ بداية انتشار الوباء في لبنان لضمان أعلى مستويات الحماية والوقاية منه. 

"منذ اعلان أول حالة كورونا في لبنان، عمّمت الشركة على موظفيها الاجراءات الخاصة بسبل الوقاية من الفيروس مع القيام بتعقيم دوري لجميع مرافق المحطات والزام جميع الموظفين ارتداء القفازات والكمامات الطبية والتقيد بارشادات الوقاية في جميع تعاملاتهم مع الزبائن"، وفقًا لمدير شركة الامانة للمحروقات أسامة علّيق الذي أكد أنه قام بتعديل دوامات الموظفين بما تقتضيه المرحلة بالاضافة الى تعقيم الخزانات ومرافق المحطة بالكلور وغسل السيارات به قبل أن تعلن الدولة التعبئة العامة. 

وفي حديثه لموقع "العهد" الاخباري، أوضح علّيق أن الشركة عملت على خطين متوازيين، خط لوجستي عبر تعقيم كافة المحطات و"المكنات" ولباس الموظفين ومراعاة شروط الحفاظ على النظافة، والخط الثاني، تثقيف الموظفين عبر إقامة ندوات إرشادية حول سبل الوقاية من الفيروس وطرق التعقيم السليم في المنزل والعمل.

حملة "سلامتك أمانة"

وضمن استراتيجيتها وسياستها للصحة والسلامة والبيئة والجودة، أطلقت الشركة حملة توعية للجمهور - تحت شعار "سلامتك أمانة" - حول التعليمات المطلوب التقيد بها لمواجهة فيروس كورونا، اذ بدأت بتوزيع منشورات ارشادية "معقمة" على زبائن المحطات ونشر تلك الارشادات في مواقع التواصل الاجتماعي.

علّيق لفت الى أن أهم الاعمال التي تقوم بها الشركة أيضًا لمواجهة فيروس كورونا ضمن الحملة تعقيم مرافق المحطات بشكل دوري، مع إلزام الموظفين بارتداء القفازات والكمامات الطبية، وتوقيف خدمة غسيل السيارات، الى جانب تعقيم سيارات الزبائن من مسكات الابواب وغطاء الوقود، مع ما يرافقه من تعقيم للنقود، اذ يأخذ الموظف المال من الزبون ويعطيه لموظف آخر مسؤول عن عملية التعقيم. 

وبحسب عليق، تهدف الحملة للحفاظ على السلامة والأمان لجميع مرتادي محطات البنزين وسائقي المركبات على الطرق أيضًا، فالشركة تقوم بدورها المجتمعي للحد من انتشار الفيروس. 

"الأمانة" تضع امكانياتها بوجه "كورونا"

"شركة الأمانة لا تبغي الربح حاليًا، اذ إن قرار فتح المحطات تجاريًا خاسر في ظل حركة السير الخفيفة، ولكن من المنطلق الانساني تلبي المحطات طلبات المحروقات للاسعافات وفرق الدفاع المدني والصليب الاحمر والبلديات"، قال علّيق لـ "العهد"، مشددًا على أن هذا أحد أهداف المحطة السامية، خصوصًا بعد كلام الأمين العام لحزب الله السيد حسن نصر الله عن ضرورة مواجهة هذه الحرب بكل الإمكانات. 

وبما أن الكلّ مسؤول في هذه المرحلة الحساسة، أكد مدير شركة الامانة للمحروقات أن الأخيرة تعمل على تعزيز هذا الجانب، بحيث لا يتغلغل الفيروس للمحطات ولا ينتقل للزبائن.

لبنانفيروس كورونا

إقرأ المزيد في: خاص العهد

التغطية الإخبارية
مقالات مرتبطة