هاشتاغ

أمريكا أم الإرهاب

15/01/2020

أمريكا أم الإرهاب

مواجهة الاستكبار العالمي وعلى رأسها امريكا هي البوصلة التي لم تضيعها الجماهير الثائرة بوجه الغطرسة والصلف والاستكبار.

شعارات رددتها الشعوب المستضعفة  طوال مسيرة المواجهة واليوم أكثر من امس تتاكد قيمة الشر التي تحملها الإدارة الاميركية ضد شعوب العالم.

أمريكا ام الإرهاب كانت الشعار وكان كلام الإمام الخميني (قده) هو الوسم الذي غرّد تحته ناشطون عرب:

أمريكا أم الإرهاب

أمريكا أم الإرهاب

أمريكا أم الإرهاب

أمريكا أم الإرهاب

أمريكا أم الإرهاب

أمريكا أم الإرهاب

أمريكا أم الإرهاب

أمريكا أم الإرهاب

أمريكا أم الإرهاب

 

مواقع التواصل الاجتماعيهاشتاغ

إقرأ المزيد في: هاشتاغ